منوعات
١٢ يناير ٢٠٢٢ ( 3 المشاهدات )
الإعلانات

ما سر النتوءات على حافة العملات المعدنية وما فائدتها المدهشة

قد يكون البعض لاحظ وجود عدم انتظام حواف العملات المعدنية, حيث يتم تصنع العملات المعدنية في مختلف الدول العربية والأجنبية متعرِّجة كالأخاديد.

وقد ورد أنه يتم تصنيع حواف العملات المعدنية على هذا الشكل والمأخوذة من التلال الصغيرة المحفورة منذ عام 1792.
وتحديدا كانت بدايتها منذ تشريع قانون العملات الأمريكي.

 قد ورد أنه في نص القانون في تلك الفترة أن يتم سك العملات المعدنية من معدن الذهب، بحيث تحمل العملات فئة (10 دولارات، 5 دولارات، و2.5 دولار).

كما يتم سك العملات من معدن الفضة فئة (دولار، نصف دولار، وربع دولار).
أما عن عمله السنت فقد نص القانون أن يتم سكه من معدن النحاس.

لكن لم يدم الحال طويلاً، حيث تعرضت العملات الذهبية والفضية إلى السرقة بشكل كبير.
حيث عمل اللصوص على أخذ العملات الذهبية والفضية وبردها من الحواف، وأخذ هذه البرادة وبيعها للتجار دون أن يشعر بهم أحد.
ومع تكرار عملية السرقة وبرد العملات وانتشارها داخل الولايات المتحدة الأمريكية، تم إصدار قانون جديد خاص بالعملات الأمريكي.

 وقد أقر هذا القانون فكرة تعديلًا شكل العملات المصنوعة من المعادن النفيسة والغالية مثل عملات الذهب والفضة.

وبهذا بدأت أمريكا ي تصنيع عملات بها تلال صغيرة على حواف لكي لا يستطيع اللصوص حفها أو بردها من جديد وأطلق عليها اسم reeding.
وقد حددت تلك الطريقة من السرقة، حيث يصعب حف النقود بهذا الشكل من قبل اللصوص، هذا بجانب رفض التعامل بالعملات غير السليمة قد عمل على إيقافها.
وبهذا أصبح هذا القانون داعم للنقود، واستطاع الحد من سرقتها وحفها، بل واستحالة تزوير أي عملة معدنية بسبب هذه التلال لأنها زادتها تعقيدًا.
حتي توقف صنع العملات من الذهب والفضة بسبب الكساد الكبير، وذلك بعد قرار الرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت.
وبدأ من بعدها صناعة العملات المعدنية من النحاس، وأخذ هذا النهج من بعدها كافة الدول.


ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

سر البطاطس المقرمشه فمعلقه واحده بس/عمري ماتخيلت انها تطلع كده/من رشه نشا حاجه وهم/ومش هتشرب زيت ماهو حكم الأكل علي جنابة لن تعاود استخدام سماعات الأذن بعد الأن لاول مره الفشار بدون نقطه زيت مكون واحد هو بديل الزيت ضاع عمرناواحنا بنعمله غلط